نبع الحياة

منتدى قسم الخضر كلية الزراعة جامعة الاسكندرية

المتواجدون الآن ؟

ككل هناك 2 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 2 زائر :: 1 روبوت الفهرسة في محركات البحث

لا أحد


[ مُعاينة اللائحة بأكملها ]


أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 19 بتاريخ 27/6/2012, 13:05

دخول

لقد نسيت كلمة السر

    إنتاج بذور الفلفل

    شاطر

    alkharpotly
    عضو نشيط
    عضو نشيط

    ذكر عدد الرسائل: 16
    العمر: 42
    العمل/الترفيه: مهندس زراعي حاصل على دكتوراه الفلسفة في العلوم الزراعية
    تاريخ التسجيل: 11/01/2009

    إنتاج بذور الفلفل

    مُساهمة  alkharpotly في 13/1/2009, 22:19

    نقلاً عن الأستاذ الدكتور مصطفي نبوي فليفل أستاذ الخضر كلية زراعة الشاطبي-الإسكندريه
    الفلفل من النباتات المعمره التي تعامل معاملة النباتات الحوليه وهو يشبه الطماطم واغلب المحاصيل الثمريه بأنه محايد ضوئياً وحرارياً ويعتمد في إزهاره علي بلوغ النبات عمر فسيولوجي معين.
    من أهم ما يجب وضعه في الإعتبار بالنسبة للفلفل هو أم المجموع الجذري له صغير بالنسبه للمجموع الخضري حيث وجد أن وزن الجذور يمثل نحو 15-17% من وزن النبات في المراحل الأولي من النمو بينما يمثل 7-9% في المراحل المتأخرة وهذا يعتبر مؤشراً لمدي حاجة الفلفل للتسميد بكميات كبيره من الأسمدة الأزوتيه وإنتظتم عملية الري.
    *طبيعة الإزهار في الفلفل:-
    الفلفل نبات ثنائي الشعبة حيث نجد أن الساق الرئيسية تتفرع في قمتها إلي فرعين بعد أن تكون الزهرة الأولي ثم يكون عدة أوراق علي كل فرع ثم يتفرع كل فرع إلي فرعين مره أخري بعد تكوين الدورة الثانية من الإزهار وهكذا. وتظهر الأزهار في هذا النظام وكأنها تحمل في آباط الأوراق وقد تحمل الأزهار مفردة في الأصناف الحلوة من الفلفل أو في مجاميع من 2-3 أزهار في الأصناف الحريفه.
    التلقيح والعقد في الفلفل:-
    عموماً تتفتح أزهار الفلفل بعد ساعتين من شروق الشمس وتظل متفتحة لمدة تقل عن يوم وتنتثر حبوب اللقاح خلال 1-10 ساعات من تفتح الزهرة وتكون المياسم مستعدة لإستقبال حبوب اللقاح خلال اليوم الأول فقط لتفتح الزهره.
    * والفلفل من النباتات خلطية التلقيح جزئياً وذلك تبعاً لمدي اختلاف أطوال الميسم والأسدية حيث قد توجد المتك إما علي نفس مستوي الميسم أو أعلي منه أو أدني ويتم التلقيح بواسطة الحشرات مثل النحل والنمل علي وجه الخصوص ويحدث معظم التلقيح الخلطي من الساعه السابعه والحادية عشر صباحاً وتتراوح نسبته من 7-32% وقد تزيد مع زيادة النشاط الحشري إلي 42% وذلك في الأصناف الحريفهإلا أنه في الأصناف الغير حريفه الكبيرة الثمار يكون التلقيح الذاتي هو الأكثر حدوثاً ولذلك يجب ألا تقل مسافة العزل في الفلفل عن 500 متراً.
    ونبات الفلفل ينتج عدة مئات من الأزهار غير أن معدل العقد يمكن أن يصل إلي 100% في الأزهار الأولي علي الساق الرئيسية ويصل إلي 80% في الأزهار التالية ثم ينخفض إنخفاضاً كبيراً إلي 20-30% وحتي إلي 10% أحياناً للأزهار الموجودة علي الأفرع الجانبية.
    ويؤثر عدد البذور المرتبطة بعقد الثمار تأثيراً كبيراً علي شكل الثمار فالكمية القليلة من البذور في الثمرة ينتج عنه ثماراً مشوهه صغيرة الحجم.
    * الإحتياجات البيئية للفلفل:-
    يحتاج الفلفل لدرجة حرارة مرتفعة للنمو الخضري ودرجة حرارة أقل إرتفاعاً لتكوين الأزهار وقد وجد أن درجة الحرارة المثلي للتوازن بين النمو الخضري والزهري ومن ثم الثمري تتراوح من 22-23 درجة مئوي نهاراً ومن 18-19 ليلاً وتعرض النباتات لدرجة حراره اقل من 12 أو أعلي من 35 يؤدي إلي فشل عقد الثمار.
    ويتأثر الفلفل بالمعدلات العالية من الرطوبه النسبية والمعدل الأمثل له من 70-75% وانخفاض الرطوبة النسبية عن ذلك يؤدي لفشل العقد وسقوط الأزهار بينما الأعلي من ذلك تؤدي إلي ظهور مرض العفن الرمادي.
    ومما سبق نجد أن أفضل ميعاد لزراعة الفلفل لإنتاج البذرة هو العروة الصيفية المبكرة والتي تزرع بذورها من شهر يناير حتي منتصف فبراير.
    يفضل زراعة الفلفل لإنتاج الفلفل علي مصاطب عرضها متر وعلي مسافة 40-50سم بين النبات والآخر.
    وتجري عملية التخلص من النباتات الغريبة علي ثلاث مراحل :-
    1- فبل الإزهار وفيها تزال النباتات الضعيفة والتي بها أوراق غير مطابقة للصنف أو المصابة بفيروس.
    2- عند الإزهار وفيها تزال النباتات التي بها أوراق أصغر أو أكبر من الموجودة بالصنف أو النباتات النتأخرة الإزهار أو المصابة بالفيروس.
    3- عند الإثمار وفيها تزال النباتات التي تحمل ثمار غير مطابقة للصنف والنباتات قليلة المحصول والنباتات التي تحمل ثماراً حريفة في الأصناف الحلوه.
    وثمرة الفلفل سريعة النمو حيث لا تتجاوز المدة من الإخصاب حتي إكتمال مرحلة النضج الأخضر 18 يوماً ولا تتطلب أكثر من 17يوماً أخري لتصل إلي مرحلة النضج الكامل ( ثمار حمراء أو صفراء أو بنية اللون) . ويتم حصاد الثمار التامة النضج جيدة التلوين المكتملة الحجم ويستخرج منها البذور وتجري العملية يدوياً بقطع الثمار بالسكين وتفصل البذور ثم تغسل جيداً وتجفف في طبقات رقيقة في مكان مشمس جاف.

      الوقت/التاريخ الآن هو 20/8/2014, 18:34